قرار تنظيمي مؤقت يمنع شي رؤوس الأضاحي بمختلف الشوارع والأزقة والطرقات بمدينة طنجة.

          في إطار الاستعدادات الجارية لاستقبال عيد الأضحى المبارك 1442/2021 وعلى غرار كل سنة وما تقتضيه هذه العملية من ترتيبات أمنية وصحية ولوجستيكية، ومع الظروف الاستثنائية التي يعيشها المغرب، قامت جماعة طنجة وبناء على قرار تنظيمي لرئيسها بتخصيص بصفة مؤقتة فضاء لاستقبال وبيع الماشية بهذه المناسبة، بالقطعة الأرضية الواقعة بمنطقة أحرارين  سيدي إدريس.

          وحيث قامت جماعة طنجة من خلال مصالحها  المعنية بتجهيز سوق بيع الأضاحي بكافة التجهيزات الضرورية، من ماء وكهرباء ومرافق صحية، وتواجد دائم للقوات المساعدة ورجال الأمن الوطني وفرقة من شركة مختصة في الأمن الخاص.

          هذا وفي إطار الصلاحيات المخولة لرئيس المجلس الجماعي في ميدان الشرطة الإدارية، وحرصا على نظافة الشوارع والأزقة والطرقات بالمدينة، وضمان أمن وسلامة المرور والصحة العمومية، ونظرا للآثار السلبية التي تخلفها ظاهرة شي رؤوس الأضاحي بمناسبة عيد الأضحى المبارك من تراكم للأزبال وانتشار للأوساخ وعرقلة لحركة المرور، ومن أجل مدينة نظيفة، ولتنظيم هذه العملية وتفادي الأضرار المترتبة عنها، قررت جماعة طنجة اتخاذ مجموعة من الإجراءات التنظيمية والتي لا تعني المس بالشعيرة والتقاليد المصاحبة لها، بل المحافظة عليها وفق شروط وظروف العصر والصحة والسلامة والأمن العمومي، وعليه أصدرت الجماعة قرارا تنظيميا مؤقتا يمنع بموجبه شي رؤوس الأضاحي بمختلف الشوارع والأزقة والطرقات بالمدينة، غير أن هذا المنع ليس منعا مطلقا بل يبقى أمر تنزيله للسلطات المحلية بالأماكن التي يمكنها استقبال هذا النشاط والامتثال لتعليمات الإدارة والسلطات المحلية مع مراعاة الحفاظ على الهدوء وعدم إزعاج السكان، والحرص على إطفاء النيران بعد الانتهاء من مزاولة النشاط.

مشاركة: