رئيس الجماعة في لقاء تواصلي مع المكتب التنفيذي لجمعية " أحمد بوكماخ "

سعيا من جماعة طنجة إلى تجويد الخدمات التي تقدمها المرافق الجماعية، وتنويع عروضها الموجهة للمرتفقين والزوار، وفي إطار تشجيع العمل الثقافي والفني الهادف بعاصمة البوغاز، استقبل السيد منير ليموري رئيس المجلس الجماعي لمدينة طنجة مرفوقا بالسيد نور الدين البدراوي المدير العام للمصالح، المكتب التنفيذي لجمعية " أحمد بوكماخ" يومه الاثنين 14 مارس 2022 بمقر الجماعة.

ويأتي هذا اللقاء الذي حضره ممثلو جمعية تسيير المركز الثقافي" أحمد بوكماخ" ، من أجل إطلاع رئيس الجماعة بالبرنامج السنوي للجمعية، وكذا التعريف والتسويق لكل ما سيخدم الثقافة والفن بالمدينة بتنسيق مع مختلف المتدخلين والمهتمين من مثقفين ومبدعين وفنانين.

هذا وأعرب السيد الرئيس في مجمل حديثه عن هذه المعلمة الثقافية والتي يحق لكل ساكنة المدينة الافتخار بها، على أنها أصبحت قبلة لمختلف الأنشطة الإشعاعية الكبرى بالمدينة "وهو ما يتوجب علينا ( الجماعة والجمعية ) بذل كل الجهود للحفاظ على استمرارية هذا المرفق وأداء خدماته بكل تجرد وموضوعية" . كما أضاف على أن الجماعة عملت على تسخير كل الإمكانيات المادية والبشرية اللازمة لتوفير الظروف المناسبة لعمل الجمعية والدفع بهذا المركز للقيام بالدور المنوط به وفي أحسن الظروف.

وتجدر الإشارة إلى أن جمعية "أحمد بوكماخ" قد أحدثت في أواخر سنة 2017 وفق اتفاقية شراكة أبرمت بين الجمعية والجماعة  لتقوم بالإشراف العام على تسيير المركز الثقافي "أحمد بوكماخ" التابع للجماعة، وتهدف إلى تحقيق الاشعاع الثقافي والفني والأدبي لمدينة طنجة، محليا ووطنيا ودوليا ، وكذا ترويج الصورة الهَوِيَّاتِيَة للبلاد والاهتمام بالتراث الثقافي والفني والإبداعي العام للمدينة، وإنجاز الدراسات والأبحاث التي تُعْنى بصون الذاكرة الثقافية لمدينة طنجة في شتى أصناف التعبير والإبداع واللغة، إلى جانب تدبير شؤون المركز الثقافي "أحمد بوكماخ" وتسطير البرامج الثقافية السنوية، والتأشير على الأنشطة الموازية داخل المركز بتنسيق من الإدارة العامة والمجلس الإداري، وتنظيم ندوات وطنية ومنتديات دولية ثقافية وفكرية وإبداعية وفنية، واحتضان محترفات إبداعية وعروض تشكيلية.

حضر عن الجمعية كل من السادة:

- طارق السليكي نائب رئيس الجمعية

- امحمد جبرون الكاتب العام للجمعية.

- محمد حسني أمين مال الجمعية.

 

ألبوم: 
مشاركة: