عمدة طنجة يُعطي الانطلاقة الرسمية لافتتاح مكتب المنصة الرقمية للرخص التجارية بالغرفة الجهوية لطنجة

بناءً على التطورات الرقمية التي أمست تعرفها الإدارات العمومية، وسعياً نحو تسييرٍ محكم وتدبيرٍ فعَّالٍ للشأن المحلي طبقا لاختصاصات المجلس الجماعي، وفي إطار سعي جماعة طنجة إلى التوعية والتأطير حول كيفية الولوج إلى منصة الرخص التجارية تماشياً مع مبدأ  تبسيط للمساطر وتجويد الخِدمات التي تقدمها المرافق العمومية للمرتفقين، أعطى السيد منير ليموري رئيس مجلس جماعة طنجة، إلى جانب السيد عبد اللطيف الفيلالي رئيس غرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة طنجة تطوان الحسيمة، الانطلاقة الرسمية لافتتاح مكتب المنصة الرقمية للرخص التجارية الذي سيكون مقره بالغرفة الجهوية بطنجة، وذلك يوم أمس الخميس 16 يونيو 2022.

ويأتي افتتاح هذا المكتب في إطار التعاون والشراكة الذي يجمع بين الجماعة وغرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة طنجة تطوان الحسيمة، والذي حضره كل من السادة: عبد العزيز بنعزوز، رئيس مقاطعة مغوغة، محمد سعيد أهروش، رئيس مقاطعة السواني، وكذا أعضاء المكتب المسير للغرفة، وأعضاء وموظفين من مجالس الغرفة والجماعة والمقاطعات، بناءً على مخرجات سلسلة من الاجتماعات التي عقدتها جماعة طنجة مع الغرفة الجهوية والمقاطعات الأربع حول تراخيص مزاولة الأنشطة التجارية والصناعية والخدماتية عبر البوابة الرقمية "Rokhas.ma" الخاصة بتدبير الرخص التجارية واستغلال الأملاك الجماعية العامة بتراب الجماعة.

هذا ويقدم مكتب المنصة الرقمية للرخص التجارية الذي خُصص له مقر بالغرفة، خدماته بالمجان لمساعدة المرتفقين فيما يخص الدخول للمنصة وتتبع ملفاتهم، والعمل على توضيح آلياتها وطرق ملئها بغية الوصول الى الأهداف المتوخاة من إحداثها.

وتجدر الإشارة إلى أن المنصة الرقمية الخاصة بتدبير الرخص التجارية واستغلال الأملاك الجماعية العمومية التابعة لجماعة طنجة، تقوم بمعالجة ملفات الحصول على الرخص التجارية يمكن الولوج إليها وتقديم طلب الحصول عليها عن بعد دون الحاجة إلى التنقل. وقد عملت الجماعة على القيام بحملات تحسيسية من أجل تحسيس التجار والمهنيين بأهمية هذه المنصة الرقمية، وللتعريف بهذه الخدمة الجديدة وحث التجار غير المتوفرين على التراخيص استغلال هذه الفرصة للتسجيل والحصول عليها من قبل الجماعة.

 

ألبوم: 
مشاركة: